دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة
» تهكير حساب يزم
من طرف يزم الإثنين يونيو 04, 2018 6:29 am

» اصقعني بفنجال نكتة
من طرف يزم الأحد يناير 14, 2018 2:29 pm

» تم الرجع وبقوة
من طرف يزم السبت يناير 13, 2018 6:22 am

» تم الرجع وبقوة
من طرف يزم السبت يناير 13, 2018 6:21 am

» بر الوالدين
من طرف ATTACKER الإثنين ديسمبر 11, 2017 11:40 pm

دخـول سيرفر جيـزان

يوسف عليه السلام المشهد 9

اذهب الى الأسفل

يوسف عليه السلام المشهد 9

مُساهمة من طرف يزم في الجمعة أكتوبر 27, 2017 10:48 am

في هذا المشهد تبدأ نقطة التحول.. التحول من محن الشدة إلى محن الرخاء.. من محنة العبودية والرق لمحنة السلطة والملك.

في قصر الحكم.. وفي مجلس الملك: يحكي الملك لحاشيته رؤياه طالبا منهم تفسيرا لها. (وَقَالَ الْمَلِكُ إِنِّي أَرَى سَبْعَ بَقَرَاتٍ سِمَانٍ يَأْكُلُهُنَّ سَبْعٌ عِجَافٌ وَسَبْعَ سُنبُلاَتٍ خُضْرٍ وَأُخَرَ يَابِسَاتٍ يَا أَيُّهَا الْمَلأُ أَفْتُونِي فِي رُؤْيَايَ إِن كُنتُمْ لِلرُّؤْيَا تَعْبُرُونَ) لكن المستشارين والكهنة لم يقوموا بالتفسير. ربما لأنهم لم يعرفوا تفسيرها، أو أنهم أحسوا أنها رؤيا سوء فخشوا أن يفسروها للملك، وأرادوا أن يأتي التفسير من خارج الحاشية -التي تعودت على قول كل ما يسر الملك فقط. وعللوا عدم التفسير بأن قالوا للملك أنها أجزاء من أحلام مختلطة ببعضها البعض، ليست رؤيا كاملة يمكن تأويلها.


يزم
عضو ملكــي
عضو ملكــي

المساهمات : 115
تاريخ التسجيل : 20/10/2017

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى