دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة
» تهكير حساب يزم
من طرف يزم الإثنين يونيو 04, 2018 6:29 am

» اصقعني بفنجال نكتة
من طرف يزم الأحد يناير 14, 2018 2:29 pm

» تم الرجع وبقوة
من طرف يزم السبت يناير 13, 2018 6:22 am

» تم الرجع وبقوة
من طرف يزم السبت يناير 13, 2018 6:21 am

» بر الوالدين
من طرف ATTACKER الإثنين ديسمبر 11, 2017 11:40 pm

دخـول سيرفر جيـزان

قصة سيدنا يونس علية السلام

اذهب الى الأسفل

قصة سيدنا يونس علية السلام

مُساهمة من طرف يزم في الإثنين أكتوبر 30, 2017 1:28 pm

أرسل الله تعالي يونس بن متي – علية السلام – إلي سكان مدينة تعرف ب ” نينوي ” وفرح يونس علية السلام برساله الله عز وجل له، وأخذ علي نفسه أن يبذل كل جهد فى سبيل دعوة الله .. وبدأ يونس علية السلام فى دعوة قومة إلي الإيمان بالله وتوحيده فكان يجتمع بهم ويذهب إلي بيوتهم، ويقابل الأغنياء والفقراء ليقوم بواجبة فى توصيل رسالة الله عز وجل الذي أرسلة بها .. ولكن قوم نينوي رفضوا دعوة الله ولم يقبلوها وكذبوا سيدنا يونس علية السلام، فغضب يونس لذلك وقرر أن يتركهم ويرحل .

خرج يونس علية السلام غاضباً بسبب رفض قومة لدعوة الله عز وجل، وذلك بعد أن حذرهم من معصية الله ومن العذاب الذي سيقع عليهم واتجة يونس إلي سفينة ترسو فى ميناء صغير وكانت الشمس حينها تتجة نحو الغروب، والأمواج تتلاطم .. ورأي يونس سمكة صغيرة تقاوم الموج ولكن لصغرها لا تعلم ماذا تفعل، وجاءت موجة كبيرة فحملت السمكة ورفعتها إلي الصخور وحطمتها .. أحس سيدنا يونس حينها بالحزن وقال فى نفسه : ” إن هذة السمكة الصغيرة لو كان معها سمكة كبيرة لإستطاعت إنقاذها وتقديم المساعدة لها وتذكر حاله مع قومه فآلمه ما حدث .

توجة سيدنا يونس عليه السلام إلي السفينة، ولكنه كان قلقاً لأنه ليس معه طعاماً ولا شراب، ولا أحد يودعه وعندما دخل السفينة وجد القبطان فسألة عما يريد فأخبرة يونس علية السلام أنه يرغب فى أن يرحل ويسافر علي متن هذة السقينة، وقد لاحظ القبطان توتر وقلق سيدنا يونس علية السلام وظن أنه يريد الهروب لأنه أخطأ فى شئ فساومة وزاد علية الأجرة، ولكن يونس علية السلام قال له : سأعطيك ما تريد ولكن أجعلني مسافر معك، فسمح له القبطان ودخل يونس إلي السفينة .

دخل سيدنا يونس الي غرفتة فى السفينة لأنه كان يشعر بالتعب والإجهاد، ألقي بجسده علي الفراش وأخذ ينظر إلي سقف الغرفة فرأي مصباحاً مائلاً فإزداد حزناً وتذكر صورة السمكة الصغيرة وهي تتحطم علي الصخرة .

دخل الليل وعلت الأمواج حتي دخلت إلي السفينة وأخذت تصطدم بالواقفين علي سطحها، فى هذا الوقت ظهر صوت من قاع البحر وأخذ يسبح وراء السقينة فى إصرار لأمر قد قدره الله عز وجل .


يزم
عضو ملكــي
عضو ملكــي

المساهمات : 115
تاريخ التسجيل : 20/10/2017

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى